16-11-2020

لماذا تنخفض معدلات الإصابة والوفاة بـ"كوفيد-19" في كينيا؟

Santé

لماذا تنخفض معدلات الإصابة والوفاة بـ"كوفيد-19" في كينيا؟

لماذا تنخفض معدلات الإصابة والوفاة بـ"كوفيد-19" في كينيا؟

أجرى فريق من الباحثين من مؤسسات في المملكة المتحدة وكينيا أبحاثا لشرح معدلات الإصابة والوفاة بـ"كوفيد-19" المنخفضة نسبيا في كينيا.

في دراسة جديدة، سعى الباحثون لاكتشاف التفسير الأكثر ترجيحا. وتحقيقا لهذه الغاية، أجروا دراسة عن الدم المتبرع به في كينيا، التي لم تشهد ارتفاعا في معدلات العدوى والوفيات الموجودة في أجزاء أخرى من العالم.

وتضمن العمل تحليل عينات الدم التي تم جمعها من المتبرعين في جميع أنحاء البلاد خلال الفترة ما بين أبريل إلى يونيو. ووقع اختبار كل عينة بحثا عن وجود الأجسام المضادة لـ SARS-CoV-2، وهي علامة على أن الشخص الذي تبرع بالدم أصيب بعدوى "كوفيد-19".

ووجد الباحثون أن ما يقرب من 4.3% من عينات المتبرعين تحتوي على أجسام مضادة لـ SARS-CoV-2 ، ما يشير إلى أن نفس النسبة المئوية تقريبا من السكان أصيبوا بالعدوى، وهو رقم مرتفع جدا مقارنة بعدد الوفيات المبلغ عنها في نفس الفترة: حوالي 341.

ولاحظوا أنه خلال نفس الفترة الزمنية، كان لدى إسبانيا نفس النسبة تقريبا من الإصابات ولكنها شهدت 28 ألف حالة وفاة.

ولم يتمكن الباحثون من تفسير سبب انخفاض معدلات الوفيات الناجمة عن عدوى "كوفيد-19" في كينيا عنها في أجزاء أخرى من العالم، لكنهم يشيرون إلى أن ذلك قد يكون بسبب انخفاض متوسط ​​عمر الأشخاص الذين يعيشون هناك.

ومع ذلك، أقروا أيضا أنهم ربما شاهدوا معدلات إصابة أعلى من المتوسط ​​في دراستهم لأن الأشخاص في كينيا الذين يرغبون في التبرع بالدم قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بالمرض. كما يشيرون إلى احتمال أن يكون لدى الناس في كينيا ببساطة مقاومة طبيعية أكبر لمثل هذه العدوى.


المصدر: medicalxpress


0 Réponses